الجمعة، 9 يناير، 2009

نحن ومجلس الامن

لا أكون مبالغة اذا قلت ان عمل مجلس الامن منذ تأسيسه وحتى هذه الساعة ليس له عمل,سوى تعميق المشكلات وزيادة الارباك ,خاصة فيما يتعلق بالقضايا العربية وعلى وجه الخصوص فيما يتعلق بقضية فلسطين!!
ولايزال هذا المجلس يستعمل مرة الصفع القوي ,ومرة اخرى الصفع الرقيق لقادة الدول العربية ,ولايفوت بعض الدول ان تستعمل حتى قلة التهذيب الدبلوماسي!
ان دول الغرب لاتفتأ تدعي الصداقة الحميمة لعدد من الدول العربية ومااغربها من صداقة ,صداقة تعمل على تمزيق الامة العربية صداقة تعطل انعقاد مجلس الامن لتمكين اسرائيل من تمزيق الشعب الفلسطيني وقتله واحراقه حيا,صداقة تمكن لمزيد من السيطرة للامبريالية العالمية ,صداقة لاقامة المزيد من القواعد العسكرية من اجل مزيد من السيطرة على ثروات هذه الامة,صداقة تمنعنا من التقدم وتمنع الشعوب من الوصول الى الحرية ,صداقة ويالها من كذبة كبيرة بدأت تتوضح معالمها منذ الثورة العربية الكبرى – صداقة الذئب للحمل هذا مااثبته قرار مجلس المخادعين اليوم قرار مليء بالثغرات والفجوات الكبيرة,قرار مطاط للوقوف الفوري لاطلاق النار وفتح المعابر ,ان اسرائيل ستستجيب لهذا القرار بالنتيجة بعد ان تكون قد ارتكبت من جرائم الحرب مايندى له جبين الانسانية وجبين الحكومات الغربية بشكل خاص ,انظروا الى تدمير هتلر للندن في الحرب الثانية الا يشبه تدمير اسرائيل لغزة ان لم يكن افظع؟؟؟
بكل المقاييس خسرت اسرائيل امام ارادة الشعب العربي الفلسطيني ,مهما حققت فقد خسرت.
الحقيقة ان مجلس الامن يصدر القرار الذي يخدم الغرب واسرائيل فقط!
هذا مجلس امن متخلف وبالي وعلى العالم ان يطالب بتغيير قواعد عمله كليا بحيث يمكن ان يمثل العالم بشكل فعلي وان تنتهي مهزلة الفيتو التي تعطل مسيرة العدالة متى شاءت .
علينا ان ننتبه جيدا فمجلس الامن في كل قرار يصدره بحق القضية الفلسطينية 242-338 ,,,,الخ
ويبني على مااستجد من قرارات تميع القضية وتمكن للاحتلال!!

طل الملوحي
9/1/2009

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

طل انت صاحبة جلالة الكلمة الحرة
مازن كم الماز