الجمعة، 24 أكتوبر، 2008

كاذبون


ستون عاما .....يكذبون علينا
ستون عاما.....نسمع كذبا ونتحمل عدوانا
ستون عاما.....نسمع(جعجعة ولا نرى طحنا)!!
ستون عاما ياأمتي(اتسع الخرق على الراقع)!!

ستون عاما...نتقلد اوسمة الصمت
اصبحنا نتفنن في صنع الكذب
في سلخ اللحم وكسر العظم
ونرفع رايات النصر
فوق اراضينا المحتلة!

وباختصار,اصبحنا نشفي بالموت قروح الحياة!
فالالم يمسك بنا يااخوتي البشر
يقتلعنا من فراشنا
يكتب كل يوم رسائل لنا
الم الارض المقطوعة
الم الشجر المحروقة
الم القدس المغصوبة
الم الام...والم الشهيد
ومع الستين نرفع رايات النصر!

**
طل الملوحي
24/10/2008
/

هناك 10 تعليقات:

غير معرف يقول...

ستون عاما مرت
و غصن الزيتون
لم يسقط من يدي

ستون ربيعاً و نحن
لا نعرف معنى الربيع
تذبل ورودنا عند بوابة
فلسطين

تكذب الاماني
تغتال الحنين

قالوا اسبوعا و تعودون
مر الاسبوع تتلوه السنون
و طيف بلادي لم يزل
في مقلتي
يناشد بي الامل
و يسطر التاريخ ستون عاما
و يزيد عليهم
من شوق و حنين
*******************
اعذريني غاليتي
فوجدت قلمي يكتب وحده لما عبرتيه بقصيدتك عن مأساتنا الامتناهية.
اهنئك اختي على هذه الروح التي تسكن حناياكي
ساره الخطيب

غير معرف يقول...

لاول مرة أقرأ لك و كانت المصادفة أنك كتبت ما كتبته أنا تقريبا , فقد أرسلت قصيدة لي بعنوان .. خيمة عائد .. فيها نفس أفكار قصيدتك هذه و لكن للأسف دنيا الوطن لم تنشرها و لي عليها ماخذ و لكن التمس لأخيك عذرا و سأرد بها عليك -- هذا ان سمحوا للرد بالمرور .
خيمـــة عائـــد .. باذن الله
نبيل النصر

غير معرف يقول...

يسعدني دائماً التواجد ما بين كلماتك والتي يسطرها قلمك الراقي .......
احترامي الكبير لكِ والى اللقاء
همس الجفــ ميرنا ــون

غير معرف يقول...

ستون عاما وما زلنا نبحث عن اسمائنا في بعثرة الارواق وطوابير الضحايا المكفنة والمنتظرة لمقابر جماعية ..........
ستون عاما كنا وما زلنا .....
تحيتي ايتها الشاعرة التى احترمها جدا
معتز صافي

غير معرف يقول...

وقد نستمر بسماع هذا سنوات طويلة
ما علينا الا الصبر وسماع المزيد من اكاذيبهم ووعودهم
تحياتي واحترامي لك


دمعة فــــــ رتااااج ـــــرح

غير معرف يقول...

نص ساخط علي واقع لم يعد واقعاً .. الفكرة المكنون الناتج والضرب القسة لم أعد قادراً علي الوقوف تباً للريح لو لم تأتي يوماً بالنصر ..

أتشرف بكِ ..

تحياتي لشاعرة غاضبة ..**
أحمد عبد الشكور الطويل

غير معرف يقول...

سعدت اختي طل لما خطة قلمك ِ الراقى وتجولت فى مدونتك وراقت لى كثيرا...
اتمنى التواصل الادبى فيما بيننا
شادى

غير معرف يقول...

تحياتي اختي طل الملوحي
كتبت جزاء واحدا عن الكذب العربي والجزء الثاني سانشره قريبا .. فالحلم العربي مجرد كذبة استقوها من كذبة .. ولا زال الكذب مستمرا لسنين قادمة
دمت ودام قلمك
الزيناتي

غير معرف يقول...

اسجل مرورى واعجابى بقلمك الثائر يا شاعرة


ودمت زهرة باجمل بستان
((( خليل حسن )))

غير معرف يقول...

ستون عاما........يتنافس الجميع على عدها بالرغم من سهولة العد فنحن لسنا بعد المائة
مشكور انتمائك طل
ريم