الجمعة، 5 سبتمبر، 2008

الى فلسطين


كعب قدمي ثابت.....بشكل نهائي
كاصرار الزيتون.....كالليمون
رغم انتقالي من بير الى بير
لن نأكل روحنا الكئيبة
لن نأكل ثمرة النحيب
هلموا بنا رغم الجراح
نكلل بالغار....فلسطين
فلينهض الغبار....وليقف على قدمين
والخريف سيكتمل.....بالبراعم
ويذوب مابين الضفتين....من جليد
وجواز سفر أبيض
في ابتسامة الطفل الرضيع
في ابتسامة الانسان
عندما نتوقف .....من اجل الانسان
ياأمتي .....من اجل فلسطين

طل الملوحي
5/9/2008

ليست هناك تعليقات: